الارشيف / عرب وعالم

أولوية للأمن القومي.. إيطاليا تدعو لحل أزمة ليبيا

الأحد 4 ديسمبر 2022 03:10 صباحاً - أزمة ليبيا الممتدة منذ أعوام، ما تزال تشغل روما، التي ترى فيها تهديدا لأمنها، ولذلك دعت إلى الذهاب للانتخابات.

جورجيا ميلوني رئيسة وزراء إيطاليا ترى تحقيق الاستقرار الكامل والدائم في ليبيا يمثل أولوية للأمن القومي لبلادها، حسب وكالة "نوفا" الإيطالية للأنباء.  

وأكدت ميلوني في خطابها الختامي للنسخة الثامنة لملتقى "حوارات المتوسط" السنوي في روما، أن تحقيق الاستقرار الكامل والدائم في ليبيا يمثل أولوية للأمن القومي.

ووجهت رئيسة وزراء إيطاليا دعوة إلى الفاعلين السياسيين الليبيين للالتزام بتزويد البلاد بمؤسسات قوية، في إشارة إلى دعم الانتخابات الليبية المؤجلة.

وشددت على الحاجة إلى تعاون أوثق بين دول المغرب العربي، من بينها ليبيا، فيما يتعلق بالتنمية والاستقرار، وعلى أوروبا تجاوز حالة الطوارئ في تونس قائلة: "إيطاليا كانت ولا تزال قريبة من تونس".

وأضافت أن بلادها بإمكانها أن تكون جسرًا مفصليًا وطاقة طبيعية بين البحر الأبيض المتوسط وأوروبا، وأنه تحدٍ تسعى إليه الحكومة الإيطالية.

وتابعت: "البحر الأبيض المتوسط هو أحد أعمدة أمن الطاقة في إيطاليا، وطموح العديد من الدول الأفريقية هو أن تكون بطلًا في التحول البيئي وفي أمن الطاقة، وهذا هو السبب في أن النظام الإيطالي نشط بالمنطقة".


ليبيا وأوروبا

وتعد ليبيا ذات أولوية قصوى بالنسبة لأوروبا، خاصة إيطاليا كونها إحدى أهم دول إنتاج النفط والغاز بالمنطقة بمعدلات تتجاوز مليونا و200 ألف برميل نفط يوميا، ونحو 7-8 ملايين متر مكعب من الغاز يوميا وتسعى روما لزيادتها إلى 10 مليارات متر مكعب من الغاز سنويًا عبر خط جرين ستريم الرابط بين جزيرة صقلية والحقول الليبية.  

وليبيا إحدى أهم المحطات الدولية بخصوص الهجرة غير الشرعية، ووفقا لتقرير للمنظمة الدولية للهجرة نشرته في يونيو/حزيران الماضي فإن عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى إيطاليا عن طريق البحر من الشواطئ الليبية بلغ نحو 10.932 مهاجرا، في النصف الأول من العام الجاري.

ويسعى الاتحاد الأوروبي للتعاون مع السلطات الليبية، في تأمين الحدود للقضاء على الجرائم المنظمة ومنع ومكافحة الجرائم العابرة للحدود.

قد تقرأ أيضا