الارشيف / عرب وعالم

خلاف حاد بشأن الميزانية.. مجلس النواب الليبي "يستدعي" حكومة الدبيبة

  • 1/2
  • 2/2

خلاف حاد بشأن الميزانية.. مجلس النواب الليبي يستدعي حكومة الدبيبة

الأربعاء 16 يونيو 2021

قرر مجلس النواب الليبي "استدعاء" حكومة عبدالحميد الدبيبة، لحضور جلسة برلمانية، ستعقد في الـ29 من يونيو الجاري، وسط استمرار الخلاف بشأن الميزانية العامة.

 

وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس عبدالله بليحق، في بيان، إن المجلس قرر استدعاء الحكومة في جلسة الـ29 من الشهر الجاري، مع التأكيد على ضرورة إدراج القوانين الصادرة عن مجلس النواب والتي تم التأكيد عليها فيما يخص الباب الأول من مشروع قانون الميزانية العامة للدولة.

 

وكان الدبيبة، أكد الأحد الماضي، أن حكومته مستعدة للذهاب إلى مجلس النواب.

 

وقال الدبيبة خلال مناقشته مشروع ميزانية الدولة للعام 2021 مع لجنة نيابية في طرابلس: "مستعدون للذهاب إلى مجلس النواب في طبرق والإجابة عن تساؤلات أعضائه".

 

واعتبر النقاش والخلاف حول الميزانية أمرين طبيعيين، قائلا: "الآراء متعددة بشأن بنود الميزانية، والأفكار مختلفة، ونحن نقبل بالرأي والرأي الآخر".

 

وأخفق المجلس في إقرار الميزانية في عدة جلسات سابقة، بسبب ملاحظات النواب على بنودها.

 

وانتهت جلسة الثلاثاء أيضا دون اعتماد الموازنة العامة، بعدما علقت جلسة الإثنين بسبب نشوب شجار بين نائبين.

 

وفيما يخص بند المناصب السيادية، قال بليحق في بيانه الذي نشر عبر موقع المجلس على الإنترنت، إن المجلس قرر إحالة كتاب إلى بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بشأن التصريحات الأخيرة والمواقف التي اتخذت من قبل رئيس مجلس الدولة الاستشاري بخصوص تنصل المجلس ورئيسه من الاتفاق الأخير في ملف المناصب السيادية.

 

وأضاف البيان أنه سيتم التأكيد من خلال هذا الكتاب، للبعثة الأممية، أن مجلس النواب في حال لم يتم تنفيذ الاتفاق سيقوم بمسؤوليته أمام الشعب في هذا الاتجاه.

 

وتابع أنه تم خلال جلسة الثلاثاء، مناقشة تعيين رئيس جهاز المخابرات العامة خلال الفترة الماضية من قبل المجلس الرئاسي، حيث قرر المجلس إحالة الأمر إلى اللجنة التشريعية والقانونية بالمجلس للبت فيه من الجانب القانوني لعدم رجوع المجلس الرئاسي إلى مجلس النواب في هذا التعيين.