الارشيف / عرب وعالم

تعرف على تفاصيل الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مستجدات كورونا

  • 1/2
  • 2/2

الثلاثاء 6 يوليه 2021

أكدت الدكتورة فريدة الحوسني، المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة خلال الإحاطة الإعلامية التي عقدتها حكومة الإمارات حول مستجدات فيروس كورونا المستجد "كوفيد- 19 " ان القطاع الصحي يواصل جهوده بهدف الوصول إلى المناعة المجتمعية من خلال توفير اللقاحات للفئات المؤهلة لأخذ التطعيم، حيث وصلت نسبة الحاصلين على الجرعة الأولى من إجمالي السكان إلى 74.5% في حين أن نسبة متلقي جرعتي لقاح كانت 64.3% من إجمالي السكان.

 

وأضافت: مازالت دولة الإمارات تحتل المرتبة الأولى عالمياً في توزيع الجرعات اليومية للقاحات بمعدل 158.24 جرعة لكل 100 شخص، حيث قدمت نحو 15 مليوناً وخمسمئة ألف جرعة.

 

وقالت: كل هذه الجهود المبذولة تؤتي ثمارها في الوصول إلى صادرة الدول الرائدة في مجال المكافحة، وإن استعداد النظام الصحي من خلال البنية الصحية المتكاملة والتخطيط والإعداد المسبق والاطلاع على التجارب العالمية والتدريب ووضع السيناريوهات المتوقعة ساهم في حماية المجتمع والوقاية من مضاعفات الجائحة.

 

وأكدت أن تواجه دولة الإمارات جائحة كوفيد19 ببنية وطنية حيوية صلبة وقدرات بشرية قادرة على التعامل مع تداعيات هذه الأزمة وتخطيها، يدعمها وعي مجتمعي والتزام من كافة فئات المجتمع.

 

وأشارت إلى أنه شهدت الأيام السابقة انخفاض في عدد الإصابات بالدولة والذي يؤكد على قدرة القطاع الصحي والجهات المعنية على السيطرة على انتشار الفيروس في ظل تطبيق أفضل المنهجيات للكشف المبكر عن الحالات وسرعة الاستجابة والتعامل مع المصابين والمخالطين بمهنية ووفق أحدث الطرق العالمية.

 

وقالت: من أفضل خطوط الدفاع ضد الأمراض المعدية والوبائية هو وجود نظام صحي يقوم على أساس الرعاية الصحية الأولية والمشاركة المجتمعية، أي مساهمة المجتمع ومشاركته التوعوية واتباع الإرشادات والتعليمات التي تصدر من الجهات الصحية وهذا يساعد ويساهم في الحد من انتشار هذا الفيروس.

 

وأوضحت الحوسني، أن تقنية EDE للكشف عن الإصابة طريقة مبتكرة وسريعة وآمنة للكشف عن احتمالية الإصابة بكوفيد19 من خلال التقصي عن بعد من دون الحاجة لأخذ عينات للفحص، بما يتيح التقصي المبكر ويساهم في الحد من انتشار الفيروس في الأماكن العامة في مرحلة مبكرة، يعمل نظام فحص EDE بتقصي احتمالية الإصابة بفيروسكوفيد19 من خلال قياس الموجات الكهرومغناطيسية التي تتغير عند وجود جزيئات الحمض النووي الريبي RNA للفيروس في جسم الشخص، ويوفر نتيجة فورية.

 

وقالت:  أظهرت النتائج التجريبية فعالية عالية لتقنية EDE، إذ خضع أكثر من 20 ألف شخص للفحص بهذا الجهاز، وحقق النظام 93.5% في نسبة حساسية الفحص والتي تعكس دقة الفحص عند تحديد الأشخاص المصابين بدقة، و83% في نسبة نوعية الفحص والتي تعكس دقة الفحص عند تحديد الأشخاص غير المصابين.

 

ودعت الحوسني أفراد المجتمع بضرورة التعاون والالتزام بالإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كوفيد19 من خلال الالتزام بلبس الكمام والابتعاد عن الأماكن المزدحمة والتعقيم الدائم، فصحة مجتمعنا أولوية ومسؤولية كل فرد منا،كما دعت المواطنين الراغبين في السفر التأكد من اشتراطات وإجراءات الدول الراغبين بزيارتها والتقيد بها لتجنب أي عقوبات أو مخالفات تطبق في هذه الدول مع الالتزام بالإجراءات الوقائية.

قد تقرأ أيضا