الارشيف / عرب وعالم

موسكو تتوعد متخذي القرار في كييف

  • 1/2
  • 2/2

الخميس 14 أبريل 2022

أكدت روسيا، أن قواتها سترد على متخذي هذه القرارات في أي مكان بما في ذلك العاصمة الأوكرانية كييف، إذا استمرت الهجمات على أراضيها.

 

وقال وزارة الدفاع الروسية، في بيان، إن "ميناء ماريوبول التجاري في أوكرانيا تحت سيطرتنا الكاملة، وجميع الرهائن على متن السفن بميناء ماريوبول في أوكرانيا تم تحريرها".

 

وكانت الوزارة، أكدت  امس، أن أكثر من ألف من جنود مشاة البحرية الأوكرانية استسلموا في مدينة ماريوبول المحاصرة، في إشارة على أنها اقتربت من السيطرة على المدينة المدمرة، هدفها الاستراتيجي الرئيسي في شرق أوكرانيا.

 

وإذا سيطر الروس على منطقة آزوفستال الصناعية، فسوف يسيطرون تماما على المدينة الساحلية، ميناء أوكرانيا الرئيسي على بحر آزوف، التي تعد محورا يربط بين المناطق التي تسيطر عليها روسيا في الغرب والشرق وتوفر ممرا بريا للقوات والإمدادات الروسية.

 

ومن شأن تلك السيطرة أن تعزز محورا بريا جنوبيا قبل هجوم جديد متوقع على شرق أوكرانيا.

 

وتحاصر القوات الروسية المدينة وتقصفها منذ أسابيع، وهي أيضا محور بعض أعنف المعارك في الحرب، وإذا سقطت ماريوبول ستكون أول مدينة رئيسية تقع في يد روسيا منذ بدء العملية العسكرية في 24 فبراير/شباط.

 

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن هناك 162 ضابطا من بين مشاة البحرية الذين استسلموا للقوات الانفصالية الموالية لروسيا.

 

وذكرت الوزارة في بيان أن 1026 فردا من اللواء 36 لمشاة البحرية الأوكراني استسلموا نتيجة لما وصفته بأنها "هجمات ناجحة" نفذتها القوات المسلحة الروسية وقوات دونيتسك الشعبية.

قد تقرأ أيضا