الارشيف / عرب وعالم

أعمال شغب بوسط السويد.. التفاصيل الكاملة

  • 1/2
  • 2/2

السبت 16 أبريل 2022

اندلعت أعمال شغب عنيفة في مدينة أوريبرو بوسط السويد يوم الجمعة، مع مهاجمة محتجين الشرطة قبل مظاهرة مزمعة لليمين المتطرف.

 

وقالت الشرطة على موقعها على الإنترنت إنه تم اضرام النار في أربع سيارات شرطة كما أصيب ما لا يقل عن أربعة من أفراد الشرطة وشخص واحد بجروح عندما رشق المتظاهرون الشرطة بالحجارة وقامت مجموعات كبيرة بمهاجمة أسيجة الشرطة.

 

ونظم المظاهرة راسموس بالودان زعيم حزب هارد لاين اليميني المتطرف الدنمركي. وقامت الشرطة بتفريق المظاهرة لتهدئة الوضع.

 

وفي وقت لاحق من المساء، قالت الشرطة إن معظم المتظاهرين المناوئين غادروا المنطقة.

 

 

وتحول عدد من الاحتجاجات المناهضة للمظاهرات التي كان بالودان يعتزم تنظيمها والتي تم إلغاء بعضها في المدن السويدية، إلى أعمال عنف هذا الأسبوع.

 

وأمس، أعلنت الشرطة السويدية، إصابة 3 من عناصرها خلال أعمال شغب عقب فشل مجموعة يمينية متطرفة في تنظيم مظاهرة لحرق مصحف.

 

 

وكانت مجموعة يمينية متطرفة تعتزم حرق مصحف أمس، في مدينة لينشوبينغ السويدية، فيما هاجم محتجون المجموعة لرفض هذه المظاهرة.

 

الشرطة السويدية بدورها كانت قد سمحت بمظاهرة بعد ظهر الخميس للناشط الدنماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان وحزبه "الخط المتشدد" المعروف باستفزازاته المناهضة للإسلام، فيما أعلن نيته بحرق مصحف خلال التجمع، لكن التظاهرة لم تحدث قط.

 

كان من المقرر أن يتم التجمع قرابة الساعة 3,30 بعد الظهر (1,30 ت غ) الخميس، في منطقة سكاغيتورب، حيث ولد أكثر من 50 % من السكان في الخارج والتي تضم جالية مسلمة كبيرة.

 

لكن لم تتمكن جماعة اليمين المتطرف من الوصول إلى مكان التجمّع، وتدهور الوضع بعد ذلك بين مشاركين في تظاهرة مضادة والشرطة، وفقاً لمشاهد بثتها مواقع التواصل الاجتماعي

قد تقرأ أيضا