الارشيف / عرب وعالم

وزير الدفاع الصيني: نرفض بشدة التهديدات الأمريكية ضدنا

  • 1/2
  • 2/2

الأحد 12 يونيو 2022

أكد وي فنغي، وزير الدفاع الصيني، رفض بلاده بشدة لما وصفه بالتهديدات الأمريكية ضد بكين.

 

وقال وزير الدفاع الصيني، في كلمة خلال قمة "حوار شانجري-لا" الأمنية التي تعقد في سنغافورة، إن "استراتيجية الولايات المتحدة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ ستؤدي إلى المواجهة".

 

وأكد وزير الدفاع الصيني أن بلاده "تسعى لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة".

 

وتابع: "لن نسمح لأي دولة بالتعدي علينا، وسنقاتل حتى النهاية ضد كل من يحاول فصل تايوان عن بكين".

 

وأشار إلى أن "التعاون بين الصين والولايات المتحدة أمر ضروري لتحقيق السلام العالمي".

 

وأكد وزير الدفاع الصيني أن "العلاقات بين بكين وواشنطن تمر بمنعطف حرج".

 

وأضاف وزير الدفاع الصيني: "نشعر بالأسف الشديد بشأن ما يحدث في أوكرانيا".

 

ودعا وي الولايات المتحدة إلى "تعزيز التضامن ومعارضة المواجهة والانقسام"، مكررا عدة مرات أن "الصين لا تسعى إلا إلى السلام والاستقرار وأنها ليست معتدية".

 

وتابع وي: "نطلب من الجانب الأمريكي الكف عن تشويه سمعة الصين واحتوائها. والكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للصين. ولا يمكن أن تتحسن العلاقات الثنائية ما لم يتمكن الجانب الأمريكي من فعل ذلك".

 

وحول الحرب الروسية الأوكرانية، أشار وي إلى أن "الصين تدعم محادثات السلام وتعارض تقديم أسلحة وممارسة أقصى قدر من الضغوط".

 

وأضاف دون إبداء موقف الصين: "ما هو السبب الجذري لهذه الأزمة؟ من هو العقل المدبر وراء ذلك؟ من الطرف الخاسر بشكل أكبر؟ ومن الذي سيستفيد أكثر؟ من الذي يروج للسلام ومن الذي يسكب الوقود على النار؟ أعتقد أننا جميعا نعرف الإجابات على هذه الأسئلة".

 

وعبر وزير الدفاع الصيني عن دعم بلاده لـ"إجراء محادثات بين روسيا وأوكرانيا لإنهاء الأزمة".

 

وشدد وزير الدفاع الصيني على أن بلده "لم تقدم أي عتاد إلى روسيا".

 

وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن أكد، السبت، أن "بكين أصبحت أكثر عدوانية في المنطقة الآسيوية، بما في ذلك بالقرب من تايوان".

 

وأضاف أوستن، في قمة "حوار شانجري-لا": "إننا نشهد إكراها متزايدا من جانب بكين. وشهدنا زيادة مطردة في النشاط العسكري الاستفزازي والمزعزع للاستقرار قرب تايوان".

 

وتابع: "إن الولايات المتحدة ستواصل الوقوف إلى جانب حلفائها بما في ذلك تايوان". 

 

ولفت إلى أن سياسة الولايات المتحدة بشأن تايوان تتمثل في الاستمرار في معارضة أي تغييرات أحادية الجانب للوضع الراهن".

قد تقرأ أيضا