الارشيف / أقتصاد

تقرير يكشف أن التحويلات المالية عبر بنوك الإمارات تقفز 33%

الأربعاء 25 يناير 2023 04:10 مساءً - ارتفعت قيمة التحويلات المنفذة عبر بنوك دولة الإمارات بنحو 33% على أساس سنوي مسجلة 11.5 تريليون درهم خلال الـ11 شهرًا الأولى من 2022.

 

تقرير يكشف أن التحويلات المالية عبر بنوك الإمارات تقفز 33%

 

وكانت الفترة المماثلة من عام 2021 قد شهدت تحويلات قيمتها نحو 8.65 تريليون درهم.

ووفق أحدث إحصائيات مصرف الإمارات المركزي، التي نقلتها وكالة أنباء الإمارات "وام"، فإن نظام الإمارات للتحويلات المالية، شهد 7.04 تريليون درهم تحويلات بين البنوك و4.45 تريليون درهم تحويلات بين عملاء البنوك.

واستحوذ شهر نوفمبر/تشرين الثاني على النصيب الأكبر من إجمالي التحويلات المنفذة خلال الـ11 شهرًا الأولى بواقع 1.186 تريليون درهم ثم شهر يونيو 1.162 تريليون درهم، ومارس بواقع 1.154 تريليون درهم.


فيما وصلت تحويلات أكتوبر إلى 1.08 تريليون درهم وسبتمبر إلى 1.1 تريليون درهم، وأغسطس إلى 1.06 تريليون درهم ويوليو إلى 1.033 تريليون درهم.

وسجلت التحويلات 1.08 تريليون درهم في أبريل و884.5 مليار درهم في مايو، و861.8 مليار درهم في فبراير و864.7 مليار درهم في يناير 2022.

ونظام الإمارات للتحويلات المالية UAEFTS هو نظام التحويلات الرئيسية الذي تم تطويره في مصرف الإمارات المركزي منذ أغسطس 2001، حيث يقوم هذا النظام بتسهيل تحويل الأموال بين الجهات المشتركة في النظام بشكل فوري.

في سياق آخر، أوضحت إحصاءات المصرف المركزي أن قيمة مقاصة الشيكات المتداولة باستخدام صورها بلغت 1.12 تريليون درهم موزعة على 19.96 مليون شيك، وذلك خلال الـ 11 شهرًا الأولى من العام الماضي.

وحاز شهر يونيو على النصيب الأكبر من قيمة مقاصة الشيكات المتداولة خلال الـ11 شهرًا الأولى من 2022، بواقع 116.6 مليار درهم، ثم مارس 108.03 مليار درهم، ونحو 105.8 مليار درهم في نوفمبر، 103.8 مليار درهم في أكتوبر.

ثم 105.9 مليار في سبتمبر و103.6 مليار درهم في أغسطس و97.04 مليار درهم في يوليو، و92.02 مليار درهم في يناير، و90.6 مليار درهم في فبراير، و98.79 مليار درهم في أبريل و100.9 مليار درهم في مايو الماضي.

من جانب آخر، أظهرت الإحصائيات أن قيمة الإيداعات النقدية في المصرف المركزي خلال الـ11 شهرًا الأولى من 2022، وصلت إلى 177.14 مليار درهم، وتضمنت 177.1 مليار درهم إيداعات بالعملات الورقية و21.4 مليون درهم بالعملات المعدنية.

بينما وصلت قيمة السحوبات النقدية من المصرف المركزي لنحو 186.5 مليار درهم خلال الـ 11 شهرًا الأولي من 2022، وشملت 186.4 مليار درهم سحوبات بالعملات الورقية و46.23 مليون درهم بالعملات المعدنية.


وفي سياق اخر وقعت مجموعة موانئ أبوظبي، اتفاقية مبدئية مع شركة توسيالي التركية، ما يسهم في تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين التي تشهد تطورا كبيرا.

تنص الاتفاقية على وضع إطار عمل لتعاون المجموعة مع توسيالي إحدى أكبر منتجي الصلب من القطاع الخاص في تركيا، في نطاق واسع من الخدمات التي تشمل الشحن البحري والخدمات اللوجستية والموانئ وخدمات وكلاء الشحن، إلى جانب إمكانية قيام الجانبين بالاستثمار بشكل مشترك في مرافق مينائية جديدة لدعم عمليات التصدير الخاصة بشركة توسيالي.

وتقوم توسيالي التي تدير عمليات واسعة في ثلاث قارات من خلال مصانع الإنتاج الـ30 التابعة لها وشراكاتها ومشاريعها المشتركة في كل من تركيا والجزائر وأنغولا، بإنتاج أكثر من 10 ملايين طن سنويًا من الصلب، يتم شحن كميات كبيرة منها إلى أسواق مختلفة حول العالم، كما تشغل الشركة منشأة صناعية في ميناء اسكندرون التركي، وتشارك في أعمال تطوير ميناء إرزن الجديد.

كانت مجموعة موانئ أبوظبي المحرك الرائد للتجارة والصناعة والخدمات اللوجستية قد قامت بتوسيع أسطول الشحن التابع لها وعملياتها اللوجستية خلال عام 2022 عبر سلسلة من صفقات الاستحواذ والمشروعات المشتركة ما يجعلها شريكًا مثاليًا لشركة توسيالي التي تشهد نموًا متسارعًا في عملياتها.

ويرى المسؤولون التنفيذيون، أن التعاون سيسهم في تعزيز العلاقات التجارية بين الإمارات وتركيا، إذ سجل حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين نموًا بلغ 54% على أساس سنوي خلال عام 2021 ليصل إلى 50.4 مليار درهم.

وأعرب الكابتن محمد جمعة الشامسي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي عن سعادته بتوقيع الاتفاقية مع توسيالي، المنتج الرائد للصلب في تركيا والأكبر في إفريقيا، وقال: "تتيح القدرات الكبيرة التي نتمتع بها تقديم مجموعة متكاملة من خدمات الشحن والخدمات اللوجستية وخدمات الموانئ والمدعومة بأحدث التقنيات المتطورة إلى متعاملين مثل شركة توسيالي".

وأضاف: "نحن ممتنون للدعم المستمر والتوجيهات الحكيمة لقيادتنا الرشيدة والتي تتيح لنا إمكانية إبرام اتفاقيات عالمية بهذا المستوى".

من جانبه قال فؤاد توسيالي، رئيس مجلس إدارة شركة توسيالي القابضة: "تهدف توسيالي القابضة إلى إنشاء شبكة من مرافق الشحن والخدمات اللوجستية تتيح إيصال منتجاتنا إلى الأسواق بسرعة وكفاءة أكبر، وتسهم في تنمية صادرات بلدنا".

وأضاف: "نحن واثقون بأن مجموعة موانئ أبوظبي ستكون شريكًا قويًا لنا يشاركنا طموحاتنا العالمية، ويوفر مجموعة واسعة من الخدمات المتميزة والخبرات الواسعة والمدعومة بأسطول عالمي المستوى".

تشهد العلاقات الإماراتية التركية تطورًا كبيرًا بكافة المجالات.

والعلاقات الاقتصادية بين دولة الإمارات وتركيا، متجذرة، حيث بلغ حجم التجارة غير النفطية بين البلدين نحو 50.4 مليار درهم، خلال عام 2021 محققًا نموًا قدره 54% مقارنة مع 2020، وارتفاعا بنسبة 86% مقارنة مع عام 2019.

فيما تحظى تركيا بأكثر من 3% من حجم التجارة الخارجية غير النفطية لدولة الإمارات، وتأتي في المرتبة السابعة لأكبر شركائها التجاريين.

وبلغ حجم الاستثمارات الإماراتية في تركيا أكثر من 18.3 مليار درهم بنهاية عام 2020، بينما بلغت قيمة الاستثمارات التركية في الإمارات 1.1 مليار درهم بنهاية عام 2019.

قد تقرأ أيضا