الارشيف / أقتصاد

الرئيس التونسي يدعو إلى إعادة جدولة ديون بلاده لدى الاتحاد الأوروبي

  • 1/2
  • 2/2

الرئيس التونسي يدعو إلى إعادة جدولة ديون بلاده لدى الاتحاد الأوروبي

السبت 5 يونيو 2021

دعا الرئيس التونسي قيس سعيد، الجمعة، إلى إعادة جدولة ديون تونس لدى الاتحاد الأوروبي، معتبرًا أنه لا غنى لتونس، التي تسعى إلى إنقاذ اقتصادها، عن شركائها في العالم، وفي مقدمتهم الاتحاد الأوروبي.

 

وقال سعيد، خلال محادثة مع رئيسة المفوضية الأوروبية أوسولا فون دير لاين في بروكسل: إن تونس تدرك حاجتها للقيام بإصلاحات اقتصادية واجتماعية جوهرية، وهي تعول في ذلك على إمكانياتها الوطنية بدرجة أولى، وكذلك على دعم شركائها في العالم، وفي مقدمتهم الاتحاد الأوروبي، وذلك حتى تتمكن من تطوير مؤشراتها الاقتصادية والاجتماعية ورفع التحديات التي تواجهها، وفق قوله.

 

ودعا الرئيس التونسي في هذا الإطار إلى النظر في إعادة جدولة ديون تونس لدى الاتحاد الأوروبي وتحويلها إلى استثمارات.

 

من جانبها، أكدت أورسولا فون دير لاين التزام مفوضية الاتحاد الأوروبي بالوقوف إلى جانب شريكها الاستراتيجي تونس سياسيًا، ودعم اقتصادها ومساعدتها على جذب الاستثمارات، ووضع خبراتها وتجاربها على حسابها، لا سيما في مجالات تمويل المشاريع الصغرى والمتوسطة، و“الاقتصاد الأخضر“ والتربية والتعليم والتشغيل.

 

وجددت المسؤولة الأوروبية الاستعداد لرفع حصة المنح المخصصة للطلبة التونسيين للدراسة بجامعات أوروبية.

 

وأكد رئيس الجمهورية التونسية في السياق ذاته أهمية التوظيف الأمثل للقواسم الحضارية المشتركة بين تونس والاتحاد الأوروبي، وتعزيز أطر الشراكة والتعاون والاستثمار بينهما؛ من أجل تنفيذ برامج ومشاريع متنوعة وهادفة في تونس، خاصة في قطاعات الصحة وتمكين الشباب والمرأة، وخلق مواطن الشغل والمعالجة الشاملة لظاهرة الهجرة غير النظامية، والتشجيع على البحث العلمي والتجديد، ودعم قطاعات الثقافة والتعليم العالي والتكنولوجيات الحديثة للاتصال.

 

وأعرب سعيد عن تطلع بلاده إلى مواصلة الاتحاد الأوروبي مساندة جهودها في الحصول على اللقاحات ضد فيروس كورونا، لا سيما في ظل استمرار انتشار هذه الجائحة.

 

وكان الرئيس التونسي توجه، الخميس، إلى العاصمة البلجيكية بروكسل؛ للمشاركة في أعمال القمّة الثانية تونس/ الاتحاد الأوروبي.

قد تقرأ أيضا