الارشيف / أقتصاد

رئيس مجلس إدارة شركة "إيرباص" يحذر من زيادة المنافسة مع الصين في مجال تصنيع الطائرات

  • 1/2
  • 2/2

الإثنين 14 يونيو 2021

حذر رئيس مجلس إدارة شركة "إيرباص"، رينيه أوبرمان، من زيادة المنافسة مع الصين في مجال تصنيع الطائرات، التي تعتبر منافس قوي قادم.

 

وقال أوبرمان لصحيفة هاندلسبلات الألمانية، الإثنين، إن الطيران يتأثر بشكل متزايد بالتقنيات الرقمية ودخول منافسين جدد إلى السوق.

 

وأضاف "هناك منافس جديد ومهم قادم من الصين"، وذلك حسب وكالة الأنباء الألمانية.

 

وأشار أوبرمان إلى أنه فيما يتعلق بالاتصالات، فإن "المنافسة الصينية، وخاصة هواوي، قد غزت خلال عقد من الزمان إلى حد ما الصناعة العالمية".

 

وقال:" يمكن أن تسمون هذا جنون العظمة، لكنني دائما قلق إزاء فقدان التقنيات".

 

وطورت "كوماك"، وهي أكبر شركة لصناعة الطائرات في الصين، الطائرة "سي 919"، وهي طائرة بحجم "إيه 320"، الأكثر مبيعا بين طائرات "إيرباص".

 

 وتم تصنيع محركات الطائرة الصينية من جانب "سي.إف.إم"، وهي مشروع مشترك بين شركة جنرال إلكتريك الأمريكية، وشركة سافران الفرنسية.

 

وفي عام 2017، أكملت "سي 919" رحلتها الأولى، وتخضع حاليا لرحلات تجريبية.

 

وقال أوبرمان، إنه إذا أرادت شركة "إيرباص"، الاحتفاظ بمكانتها الرائدة في السوق خلال 10 أو15 عاما، فعليها بذل كل جهد ممكن لزيادة كفاءتها وابتكاراتها الرائدة.

 

وبسبب جائحة كورونا، اضطرت شركة "إيرباص"، لشطب آلاف الوظائف.. كما تريد فتح مشروعات جديدة في ألمانيا وفرنسا لتجميع هياكل الطائرات والاستعانة بمصادر خارجية لبناء الأجزاء.

 

وأعلنت "إيرباص" تكبد خسائر تشغيلية في 2020 بلغت 510 ملايين يورو بضغط من احتجاز رسوم في الفصول السابقة وبالأخص ما يتعلق بإعادة الهيكلة وإنهاء برنامج الطائرة "إيه 380" الذي كان يتكبد خسائر.

 

وبالرغم من ذلك، وعلى أساس معدل حظي بمتابعة وثيقة، تمكنت "إيرباص" من إبقاء ديونها أقل من أصولها.

 

 لكنها شهدت تراجعا في الأرباح التشغيلية بنسبة 75% إلى 1.7 مليار يورو، إذ دفع التراجع الحاد في الطلب من شركات الطيران الإيرادات للهبوط 29% إلى 49.9  مليار يورو.

 

وتوقعت "إيرباص" تحقيق أرباح تشغيلية معدلة تبلغ ملياري يورو (2.4 مليار دولار) عن عام 2021.

قد تقرأ أيضا