الارشيف / أقتصاد

تعرف على أسعار الذهب اليوم في مصر

  • 1/2
  • 2/2

الخميس 14 أبريل 2022

تراجعت أسعار الذهب اليوم في مصر، الخميس 14 أبريل/ نيسان، تزامنا مع انخفاض أثمان المعدن النفيس في الأسواق العالمية.

 

وتختلف أسعار الذهب في مصر باختلاف المناطق والعيارات، حيث تتراوح قيمة المصنعية (أجر التاجر عن كل جرام في المشغولات الذهبية) ما بين 30 و60 جنيهًا في مناطق الصاغة.

 

 

وتراجع سعر جرام الذهب عيار 24 اليوم في مصر، في تعاملات الخميس، ليسجل نحو 1168 جنيها، مقابل 1172 جنيها في ختام تداولات أمس.

 

وهبط سعر جرام الذهب عيار 18 اليوم في مصر، عند فتح تعاملات الخميس، ليسجل نحو 876.11 جنيه، مقابل 879.15 جنيه عند إغلاق تعاملات أمس الأربعاء.

 

وعن أسعار الذهب الاقتصادي اليوم في مصر، سجل سعر جرام الذهب عيار 14 نحو 681.41 جنيه، وسعر الذهب عيار 12 سجل نحو 584.07 جنيه، وسعر جرام الذهب عيار 9 سجل نحو 438.05 جنيه.

 

وانخفض سعر جرام الذهب عيار 21 اليوم في مصر (الأكثر تداولا بالأسواق)، ليسجل نحو 1022 جنيها، مقابل 1026 جنيها بنهاية تداولات أمس الأربعاء.

 

وسجل سعر أوقية الذهب اليوم في مصر نحو 36329 جنيها (1974 دولارا)، وعن سعر الجنيه الذهب اليوم في مصر (8 جرامات من عيار 21) سجل نحو 8177 جنيها (444.25 دولار).

 

وعالميا تراجعت أسعار الذهب يوم الخميس مع ثبات الأصول ذات المخاطر العالية، ولكن السبائك لا تزال في طريقها لتحقيق مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي مدفوعة بطلب الملاذ الآمن الناجم عن الأزمة الأوكرانية وتوسيع نطاق الضغوط التضخمية.

 

وتراجع سعر الذهب الفوري 0.3% إلى 1972.17 دولار للأوقية اعتبارًا من الساعة 0713 بتوقيت جرينتش بعد سلسلة مكاسب استمرت ست جلسات. ونزلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.4% إلى 1977.20 دولار.

 

واتبعت الأسهم الآسيوية وول ستريت مسارا صعوديًا على أمل أن التضخم الأمريكي قد يقترب من الذروة ، على الرغم من أن العديد من البنوك المركزية الكبرى رفعت أسعار الفائدة بقوة.

 

ومع ذلك، ارتفع الذهب بنحو 1.4٪ حتى الآن خلال الأسبوع. فيما سيتم إغلاق معظم الأسواق يوم الجمعة بسبب عطلة.

 

وفي هذا الإطار قال ستيفن إينيس ، الشريك الإداري في SPI Asset Management :"علاوة المخاطر السياسية من خلال تصعيد حرب أوكرانيا تتراكم مرة أخرى ، مما دفع جميع الأسعار للأعلى في السلع العامة وهذا بالفعل خلق بيئة التضخم تلك".

 

وارتفعت أسعار المنتجين الشهرية في الولايات المتحدة بأكبر قدر منذ أكثر من 12 عامًا في مارس وسط طلب قوي على السلع والخدمات ، وهي أحدث علامة على التضخم المرتفع المستمر الذي قد يجبر مجلس الاحتياطي الفيدرالي على تشديد السياسة النقدية بقوة.

 

وعن هذا يقول بريان لان ، العضو المنتدب لدى تاجر GoldSilver Central: "الذهب في هذه اللحظة يتأثر بشكل أساسي بما يصدر عن بنك الاحتياطي الفيدرالي، وبيانات التضخم في الولايات المتحدة".

 

في غضون ذلك ، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الخميس عن تقديم 800 مليون دولار إضافية كمساعدات عسكرية لأوكرانيا ، قبل هجوم روسي أوسع متوقع في شرق أوكرانيا.

 

وتعتبر السبائك التي لا تدر عائدًا مخزنًا آمنًا للقيمة في أوقات عدم اليقين والتحوط ضد التضخم.

 

وتراجع مؤشر الدولار الأمريكي (DXY.) عن أعلى مستوياته في مايو 2020 بعد انخفاض عوائد سندات الخزانة ، مما يجعل الذهب بدون عائد أكثر جاذبية لأصحاب العملات الأخرى.

 

وتراجعت الفضة الفورية 0.2% إلى 25.68 دولارًا للأوقية ، وانخفض البلاتين 0.2% إلى 984.21 دولارًا ، بينما ارتفع البلاديوم 1.8% إلى 2357.36 دولارًا.

قد تقرأ أيضا