الارشيف / أقتصاد

مصر ترفع أسعار الوقود المحلي بأنواعه وتثبت سعر السولار

  • 1/2
  • 2/2

السبت 16 أبريل 2022

رفعت مصر أسعار البنزين بأنواعه 25 قرشا لكل لتر فيما قررت تثبيت سعر السولار الذي يشيع استخدامه في البلاد بوسائل النقل العام وشحن السلع.

 

وقالت وزارة البترول المصرية امس إنها رفعت أسعار البنزين 0.25 جنيه في مراجعة ربع سنوية مع تثبيت سعر السولار.

 

وقررت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية التابعة للوزارة رفع أسعار البنزين 80 أوكتان و92 أوكتان و95 أوكتان إلى 7.50 جنيه (0.4087 دولار) للتر و8.75 جنيه للتر و9.75 جنيه على التوالي.

 

ويدخل القرار حيز التنفيذ اعتبارا من الساعة 0900 بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش) اليوم الجمعة.

 

وسيستمر بيع السولار بسعر 6.75 جنيه للتر.

 

ولم ترفع الحكومة المصرية أسعار السولار منذ يوليو/تموز 2019 عندما أعلنت تحرير سعر عدد من المنتجات البترولية وتطبيق آلية التسعير التلقائي للمواد البترولية بشكل ربع سنوي.

 

وتراجع الحكومة المصرية أسعار المواد البترولية كل 3 أشهر من خلال لجنة مشكلة بقرار من رئيس الوزراء وبناءً على تطورات الأسعار العالمية للبترول "متوسط سعر خام برنت خلال الربع السابق للقرار"، وسعر صرف الجنيه مقابل الدولار، بالإضافة إلى أعباء التشغيل داخل مصر، على ألا تتجاوز نسبة الزيادة أو الخفض 10% كحد أقصى.

 

وبالنظر إلى القرارت العشرة السابقة سنجد أن اللجنة خفضت أسعار البنزين مرتين بواقع 25 قرشا في كل مرة، وكان ذلك في أكتوبر/تشرين الأول 2019، وأبريل/نيسان 2020.

 

بينما ثبتت أسعار البنزين 4 مرات في يناير/كانون الثاني 2020، ويوليو/تموز 2020، وأكتوبر/تشرين الأول 2020، ويناير/كانون الثاني 2021.

 

بينما رفعت الأسعار في 4 مرات، بواقع 25 قرشا في كل مرة، الأولى في أبريل/نيسان 2021، والثانية في يوليو/تموز 2021، والثالثة في ديسمبر/كانون الأول 2021، والرابعة وفبراير/شباط 2022.

 

وخلال الاجتماعات العشرة السابقة لم تحرك اللجنة إلا سعر البنزين مع تثبيت سعر السولار.

 

قد تقرأ أيضا