الارشيف / أخبار محلية

44 خرقا حوثيا للهدنة الأممية خلال 24 ساعة فقط

  • 1/2
  • 2/2

44 خرقا حوثيا للهدنة الأممية خلال 24 ساعة فقط

الإثنين 4 يوليه 2022

أعلن الجيش الوطني ارتكاب مليشيات الحوثي 44 خرقاً للهدنة الأممية خلال 24 ساعة الماضية في جبهات محافظات حجة ومأرب والجوف وتعز.

 

وأصدر مركز إعلام الجيش بيانا، جاء فيه أن الخروقات توزّعت بين 14 خرقاً في جبهات القتال غرب حجة، و13 خرقاً جنوب وغرب وشمال غرب مأرب، و13 خرقاً في جبهات محور تعز، و4 خروقات شرق حزم الجوف، إضافة إلى محاولة تسلل باتجاه مواقع عسكرية جنوب مأرب وأحبطها أبطال الجيش.

 

ونفذت مليشيات الحوثي عمليات إطلاق نار بالصواريخ والمدفعية والعيارات المختلفة وبالطائرات المسيّرة المفخخة، ونتج عنها استشهاد ثلاثة من أبطال الجيش، وإصابة 11 آخرين بإطلاق نار مباشر، بحسب بيان الجيش. 

 

‏وأوضح البيان أن المليشيات ضاعفت عمليات استحداث مواقع وحفر خنادق وملاجئ "بالشيولات" خصوصاً في الجبهات المحيطة بمأرب، إضافة إلى نشر طائرات استطلاعية مسيّرة.

 

وكان الفريق العسكري للحكومة اليمنية وصل، الأحد، إلى الأردن لمناقشة تثبيت قرار وقف إطلاق النار بموجب الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة.

 

وعقد الفريق العسكري لدى وصوله العاصمة الأردنية عمان للمشاركة في اجتماع دعا له مكتب المبعوث الأممي لقاء مع فريق مع المختصين في المكتب، وأكد استمرار موقف الحكومة اليمنية في التعاطي مع الهدنة بشكل إيجابي.

 

وقال رئيس الفريق العسكري الحكومي اللواء سمير الصبري، في بيان، إن الاجتماع في عمان يفترض أن يضع حداً للأعمال العدائية والأعمال العسكرية التي تهدد الهدنة من قبل مليشيات الحوثي.

 

وأشار إلى أن اجتماع اللجنة العسكرية سيناقش تثبيت الهدنة خاصة من الناحية العسكرية، بعدما شهدت العديد من الخروقات من مليشيات الحوثي سواء من حيث إطلاق النار أو المسيرات أو الصواريخ على الأحياء والمدن السكنية والتحشيد في جبهات القتال. 

 

يأتي ذلك في ظل استمرار الأعمال العدائية لمليشيات الحوثي في كافة الجبهات واستمرار التحشيد العسكري والذي يعكس نية مليشيات الحوثي لإنهاء الهدنة، والتي تأتي بالتزامن مع تصريحات لقيادات حوثية عن إنهاء الهدنة في ظل تعنت واضح من قبل مليشيات الحوثي في فتح الطرقات في تعز والالتزام بتنفيذ بنود الهدنة، طبقا للبيان.

 

وكانت الحكومة اليمنية ومليشيات الحوثي اتفقت الشهر الماضي على إقامة غرفة تنسيق مشتركة لخفض أي تصعيد خلال الهدنة، وذلك خلال ثاني اجتماع تعقده الأمم المتحدة في العاصمة الأردنية عمان.

 

ودخلت الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ في 2 أبريل/نيسان الماضي وتم تجديدها في 2 يونيو/حزيران الجاري شهرين إضافيين.

قد تقرأ أيضا