الارشيف / أخبار محلية

رئيس مجلس القيادة الرئاسي يلتقي رئاسة هيئة التشاور والمصالحة

الاثنين 15 أغسطس 2022 12:10 مساءً - التقى الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، ومعه عضو المجلس عيدروس الزبيدي اليوم الاحد، رئيس هيئة التشاور والمصالحة، محمد الغيثي ونوابه عبدالملك المخلافي، صخر الوجيه، جميلة علي رجاء، وأكرم العامري.

رئيس مجلس القيادة الرئاسي يلتقي رئاسة هيئة التشاور والمصالحة

 

وناقش اللقاء برنامج عمل هيئة التشاور والمصالحة، ومتطلبات تفعيل دور الهيئة في مساندة مجلس القيادة الرئاسي، وجهود تعزيز التوافق الوطني القائم، ووحدة الصف، والشراكة المنشودة على مختلف المستويات.

وتبادل رئيس وعضو مجلس القيادة الرئاسي، الحديث مع رئاسة هيئة التشاور والمصالحة، بشأن مستجدات الاوضاع الداخلية، والجهود المطلوبة لحشد كافة القوى والمكونات الوطنية حول مشروع استعادة الدولة وتحقيق السلام والاستقرار، وترسيخ انتماء اليمن إلى حاضنته العربية.

واكدت رئاسة هيئة التشاور دعمها لقرارات مجلس القيادة الرئاسي، واصلاحاته الرامية للوفاء بمهام المرحلة الانتقالية، بموجب اعلان نقل السلطة، والمرجعيات الوطنية والاقليمية والدولية ذات الصلة.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور يحيى الشعيبي.
التقى عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء عيدروس الزُبيدي، في مكتبه بـ (مقر المجلس الانتقالي الجنوبي) بعدن المدير العام للمؤسسة العامة للاتصالات السلكية واللاسلكية المهندس وائل محمود محمد طرموم.

وفي مستهل اللقاء، هنأ اللواء الزُبيدي المهندس طرموم بنيله ثقة مجلس القيادة الرئاسي وتعينه مديرا عاما للمؤسسة العامة للاتصالات، معربا عن تطلع قيادة المجلس أن يشهد أداء المؤسسة نقلة نوعية خلال الفترة المقبلة.

واستمع اللواء الزُبيدي بعدها من المهندس طرموم، إلى شرحٍ وافٍ عن خطط وبرامج إدارة المؤسسة للمرحلة المقبلة، بالإضافة إلى الدراسات التي قامت بها لتحديد احتياجاتها الفنية، والبشرية، والتكنولوجية، حاثا في السياق إدارة المؤسسة على الاستعانة بجميع الامكانيات المتاحة، وذوي الخبرة والكفاءة، وفتح قنوات تواصل داخلية وخارجية، لتطوير عمل المؤسسة وتحسين خدماتها المُقدمة للجمهور.

وأشار إلى أن قطاع الاتصالات يحظى بأهمية بالغة لدى مجلس القيادة باعتباره ركيزة أساسية من ركائز الاقتصادي الوطني، ورافدا مهما من روافد الخزينة العامة للدولة، مشددا على قيادة المؤسسة بذل جهود مضاعفة لسرعة نقل منظومة الاتصالات من صنعاء إلى العاصمة عدن، وتحريره من قبضة المليشيات الحوثية التي تستغل الإيرادات الكبيرة لهذا القطاع لتمويل أنشطتها العسكرية المعادية، فضلا عن استخدامه كذراع تجسسي واستخباراتي لتعقّب القيادات العسكرية والأمنية والنشطاء وملاحقة وتصفية الصحفيين.

وأكد عضو مجلس القيادة، استعداد قيادة المجلس لتقديم كافة أوجه الدعم لقيادة المؤسسة العامة للاتصالات وتذليل أي صعوبات تعترض سير عملها بما يضمن إنجاز المهام المُناطة بها بكل كفاءة واقتدار.

ومن جانبه، عبّر المهندس وائل طرموم عن تقديره للاهتمام الكبير الذي يُوليه اللواء الزُبيدي لقطاع الاتصالات، ودعمه المستمر لقيادة المؤسسة للاضطلاع بمسؤولياتها الوطنية، مؤكدا استعداد جميع منتسبي المؤسسة العامة لبذلِ أقصى الجهود للنهوض بواقع العمل والارتقاء به إلى المستوى المأمول.
 

زار رئيس مجلس الشورى الدكتور أحمد عبيد بن دغر، مبنى القنصلية اليمنية العامة بجدة وكان في استقباله القنصل العام السفير علوي بافقيه، ونائب القنصل العام جميل الحذيفي، ووكيل مصلحة الهجرة والجوازات عبدالجبار سالم، وذلك للاطلاع على سير الاعمال في القنصلية.

وخلال الزيارة استمع الدكتور بن دغر، من القنصل، السفير علوي بافقيه، والكادر العامل معه، إلى شرح مفصل عن طبيعة عمل القنصلية وحجم القضايا التي تتعامل معها والخدمات التي تقدمها للمغتربين اليمنيين.

وطاف الدكتور بن دغر بأقسام القنصلية ومكتب إدارة الهجرة والجوازات، مثمنًا جهود الكادر العامل في القنصلية، وقيادتها السابقة واللاحقة وحرصها على إنجاز معاملات المغتربين، في وقتها المحدد وبكفاءة عالية، وبتقنية رفعت من مستوى الأداء وخدمة اليمنيين.

قد تقرأ أيضا