الارشيف / أخبار محلية

عمل إرهابي.. اليمن يدين قصف الحوثي مسجدا بالحديدة

الأحد 4 ديسمبر 2022 02:10 صباحاً - دانت الحكومة اليمنية، السبت، استهداف مليشيات الحوثي لمسجد "الرون" الأثري في مديرية حيس في محافظة الحديدة.

وكانت مليشيا الحوثي الإرهابية، قصفت مسجد "الرون" الأثري بمديرية حيس في أثناء صلاة الجمعة، ما أسفر عن مقتل يمنيين اثنين وإصابة 5 آخرين بينهم أطفال، حسب مصدر محلي.

وقالت وزارة الأوقاف والإرشاد في الحكومة اليمنية، في بيان، إن هجوم الحوثي يعد امتدادًا لسلسلة من التفجيرات والانتهاكات التي طالت المساجد ودور العبادة وتعليم القرآن الكريم منذ بداية التمرد على الدولة اليمنية.

كما يأتي في سياق سلوك مليشيات الحوثي الممنهج للقضاء على التعايش وقمع كل من يخالف فكرها الطائفي المتطرف، وفقا للبيان.

وأكد البيان عدم مراعاة مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيًا أي حرمة للدماء والمقدسات الدينية، مشيرة إلى أن هذه الأعمال تثبت بما لا يدع مجالًا للشك بأن المليشيات الانقلابية عدوٌ للإنسان والوطن وللدين القويم، ولا يمكن أن تقبل التعايش الذي سار عليه اليمنيون طيلة عقود في ظل النظام الجمهوري.

وبحسب البيان فإن مليشيات الحوثي باستهدافها للمساجد، تمضي في نفس النهج الإيراني الذي يؤسس لفكرة الحكم الواحد، حيث يصير الشعب كله بحكم التابع والمملوك لفئة تزعم -زورًا وكذبًا- أحقيتها بالحكم بنص ديني.

وحث البيان المنظمات والهيئات الإسلامية والمنظمات المعنية بحماية التراث، للتنديد بهذه المجزرة البشعة، واستهداف أحد دور العبادة، واتخاذ موقف حازم إزاء هذا العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف مسجدًا تاريخيًا أثريا.

والجمعة، قتل وأصيب 8 مدنيين بينهم طفلان، في قصف جوي شنته طائرة دون طيار لمليشيات الحوثي على مسجد أثري في محافظة الحديدة، غربي اليمن.

وقال مصدر محلي، إن مليشيات الحوثي استهدفت بطائرة مسيرة مسجد "الرون" الأثري شمال مديرية حيس في الريف الجنوبي من محافظة الحديدة وذلك في أثناء أداء المواطنين صلاة الجمعة.

ويعد الاستهداف المتعمد للمدنيين والأعيان المدنية محظورا بموجب القانون الدولي ويشكل جريمة حرب.

قد تقرأ أيضا