الارشيف / أخبار محلية

الجيش الوطني يعلن مقتل 40 حوثيا في شبوة

  • 1/2
  • 2/2

الجيش الوطني يعلن مقتل 40 حوثيا في شبوة

الخميس 2 ديسمبر 2021

أعلن الجيش الوطني، الأربعاء، مقتل وإصابة أكثر من 40 حوثيا، وتدمير 3 أطقم قتالية ومدرعة تابعة للمليشيات في هجوم على جبهات شبوة.

 

وحرر الجيش والمقاومة الشعبية عددا من المواقع، وسط تراجع مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانيا في جبهات بيحان وعسيلان شمال شرق محافظة شبوة.

 

وقال الجيش الوطني، في بيان، إن قواته سيطرت على مواقع حاكمة في جبهات بيحان وعسيلان، وصولاً إلى السيطرة النارية على خط "المجبجب- الساق" الرابط بين مديريتي بيحان شبوة وحريب مأرب.

 

وشنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية استهدفت مواقع متفرقة ما أدى إلى تدمير دوريتين قتاليين تابعين للمليشيات الحوثية في بلدة "الساق" في شبوة.

 

وفي سياق متصل، قال متحدث الجيش الوطني العميد الركن عبده مجلي في مؤتمر صحفي، إن "قوات الجيش في محافظة شبوة، تنفذ عملية عسكرية مستمرة، في جبهات (بيحان - عسيلان) وتحرز تقدمات واسعة بمساندة من الطيران المقاتل لتحالف دعم الشرعية".

 

وأعلن مجلي عن "تحقيق الجيش والقبائل انتصارات ميدانية مهمة في جبهات جنوب وغرب محافظة مأرب".

 

وأوضح مجلي أن التقدمات تمحورت في جبهات "ذنة" و"العمود" في الجوبة ومنطقتي" أم ريش" و"ملعا" في "حريب" وذلك في عمليات هجومية وكمائن محكمة في هذه الجبهات أسفرت عن استعادة مواقع مهمة وتكبيد المليشيات خسائر كبيرة.

 

وفي جبهات غرب محافظة مأرب نفذ الجيش هجمات مضادة وعمليات إغارة ضد المليشيات الحوثية، تكبدت خلالها المليشيا خسائر بشرية كبيرة.

 

وفي جبهات جنوب محافظة الحديدة تواصل القوات المشتركة بإسناد جوي من طيران التحالف تحرير مواقع وجبال حاكمة وتأمينها في مديريات حيس وجبل رأس والجراحي.

 

وبحسب مجلي فإن "قوات الجيش في محور تعز، نفذت هي الأخرى هجمات مضادة في مناطق الصياحي وحذران ومحيط معسكر الدفاع الجوي، وألحقت بالمليشيات خسائر بشرية وفي عتادها العسكري".

 

وحررت القوات المشتركة مناطق في مديرية مقبنة غرب محافظة تعز بعمليات هجومية وأهمها "جبل مُغرم الرأس الذي يطل على جمرك سقم في شمير والقرى المجاورة له" .

 

ووفقا للمسؤول العسكري، فإن قوات الجيش في محافظة الجوف بجبهة "الجدافر، وحويشيان"، واصلت عملياتها مسنودة بالطيران، كما نفذت أعمالاً تعرضية وكمائن كبدت العدو خسائر، ودمرت عدداً من آلياته.

 

 ولفت العميد مجلي، إلى أن جبهات مريس وبتار والفاخر وباب غلق، شمالي محافظة الضالع شهدت هجمات مضادة وكمائن أسفرت عن سقوط عدد من عناصر المليشيات الحوثية بين قتيل وجريح.

 

واستعرض مجلي عمليات الطيران المقاتل لدول تحالف دعم الشرعية في العاصمة صنعاء، حيث استهدفت الغارات الجوية ورش تفخيخ للطائرات المسيرة ومخازن أسلحة ومواقع سرية للصواريخ البالستية.

 

وأكد أن "هذه العمليات تتم بعد اتخاذ الإجراءات الوقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار".

قد تقرأ أيضا