الارشيف / منوعات

شاهد: الفنانة الكويتية فاطمة العبدالله تتعرض لهجوم حاد وموجة سخرية بعد ظهورها في الملاهي وهي تقوم بهذا الفعل الغير لائق..(فيديو)

دبي - مها ماجد - تعرضت الفنانة والإعلامية الكويتية فاطمة العبدالله لانتقادات وموجة سخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب ظهورها المثير للجدل في أحد مدن الملاهي وهي تلعب على إحدى الألعاب.
وظهرت فاطمة العبدالله في مقطع فيديو نشر عبر حسابها في سناب شات، وتداولته حسابات تختص بأخبار المشاهير، وكانت تلعب كرة السلة وتحاول تصويب الكرة على أرضية مخصصة للقفز الحر، وهو ما جعلها تبدو كطفلة كبيرة، بحسب وصف البعض.


وعبر طيف واسع من المعلقين على المقطع بعد تداوله بشكل واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي، من هذا التصرف من الفنانة الكويتية، منوهين إلى أن ذلك لا يناسب عمرها ولا مكانتها ولا حجم جسدها.

 


 

اقرأ أيضاً:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وذهب بعض المعلقين إلى تشبيه فاطمة العبدالله بالفاشنيستا المثيرة للجدل مروة راتب، في شكل جسدها غير المتناسق، والذي لا يناسب لا لعبة القفز ولا رياضة كرة السلة التي كانت تلعبها، وفقاً لوصف البعض.

وانبرى فريق آخر من المعلقين للدفاع عن الفنانة الكويتية مؤكدين أن ما تفعله يندرج في إطار الحرية الشخصية خاصة وأنها ترتدي ملابس محتشمة ولا تضايق أحداً وتمارس حياتها كأي شخص طبيعي.
وقال البعض إن الكثير من المشاهير أصبحوا مادة لتصيد الأخطاء من المتابعين فيما يستحق وما لا يستحق وأن الأمور باتت تخرج عن السيطرة في الانتقادات، مشيرين إلى أنه لو أن شخصية مشهورة من الغرب أقدمت على هذا السلوك لكانت محل إعجاب وتقدير من الكثيرين.
وكانت فاطمة العبدالله موضع حملة سخرية واسعة خلال شهر رمضان الماضي عقب هجومها على مسلسل ”من شارع الهرم إلى“ الذي أثار جدلا واسعا منذ بداية عرضه؛ بسبب القضايا التي تطرق إليها.
ورغم الانتقادات الواسعة التي تعرض لها هذا المسلسل، إلا أن حديث الإعلامية فاطمة عنه وانتقادها له جعلها محط سخرية النشطاء، لا سيما أنها من المشاهير الذين يتعرضون لانتقادات متواصلة بسبب صورها ولباسها والفيديوهات التي تطل بها على متابعيها والتي يصفها كثيرون بأنها ”جريئة“.

قد تقرأ أيضا