رياضة

كورونا يواصل التوغل في منتخب إسبانيا

  • 1/2
  • 2/2

الأربعاء 9 يونيو 2021

لن يكون سيرجيو بوسكيتس لاعب خط وسط وقائد منتخب إسبانيا، اللاعب الوحيد في "لاروخا" الذي يصاب بفيروس كورونا المستجد.

 

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية، أن المنتخب الإسباني اكتشف ثاني إصابة بين صفوفه بفيروس كروونا، وهنا الحديث عن دييجو لورينتي.

 

ومن ثم، باتت هناك إصابتين بفيروس كورونا في صفوف "لاروخا" قبل 48 ساعة على انطلاق كأس أمم أوروبا "يورو 2020"، علما بأن المنتخب الإسباني سيبدأ مبارياته يوم الإثنين المقبل بمواجهة السويد، ضمن المجموعة الخامسة.

 

بدوره، توقع  لويس روبيالس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، حدوث الأسوأ فيما يخص زيادات حالات الإصابة بكورونا بين صفوف المنتخب.

 

وقال روبيالس في تصريحات صحفية: "من المرجح ظهور المزيد من حالات الإصابة بكورونا في تشكيلة منتخب إسبانيا بعد أن جاءت نتيجة فحص القائد سيرجيو بوسكيتس إيجابية".

 

ودخل الفريق والجهاز الفني في العزل مباشرة بعد تأكد إصابة بوسكيتس يوم الأحد، وشارك منتخب تحت 21 عاما في مباراة ودية ضد ليتوانيا يوم الثلاثاء وانتصر بنتيجة 4-0.

 

وفي أعقاب النتيجة الإيجابية لفحص بوسكيتس، استدعى المنتخب الإسباني 6 لاعبين إضافيين وهم الحارس كيبا أريزابالاجا وراؤول ألبيول وكارلوس سولير وبرايس منديز وبابلو فورنالس ورودريجو مورينو من أجل تشكيل فقاعة تدريبية موازية حتى يمكن ضمهم لقائمة بطولة اليورو 2020 المقبلة إذا دعت الحاجة.

 

فضلا عن ذلك، قال الاتحاد الإسباني إن عددا لم يتحدد بعد من لاعبي منتخب تحت 21 عاما الذين شاركوا أمام ليتوانيا سيطلب منهم البقاء في "مدريد" للانضمام إلى الفقاعة الموازية.

 

تجدر الإشارة إلى أن السويد، التي ستواجه إسبانيا سجلت يوم الثلاثاء حالتين إيجابيتين لكورونا أيضا.

قد تقرأ أيضا