الارشيف / تكنولوجيا

هواوي تودع "أندرويد" وتطلق "هارموني".. اعرف التفاصيل

  • 1/2
  • 2/2

الخميس 3 يونيو 2021

أعلنت شركة هواوي تكنولوجيز الصينية  امس الأربعاء عن إطلاق نظام التشغيل الخاص بها (هارموني أو.إس) للهواتف الذكية.

 

وكشفت هواوي عن أول أجهزتها المحمولة المجهزة بنظام "هارموني" الجديد في حدث افتراضي يبث من مقرها الرئيسي في شينجين جنوب البلاد، اليوم.

 

وستبدأ هواوي في طرح نظام التشغيل هارموني في طرازات معينة من الهواتف الذكية، اعتبارا من مساء اليوم، حيث ستتيح للمستخدمين فرصة تغيير نظام التشغيل الحالي المعتمد أساسا على منصة أندرويد التابعة لجوجل.

 

واستخدام هارموني يعني أن الشركة لن تظل معتمدة بالكامل على نظام أندرويد.

 

وتتطلع الشركة للتعافي من عقوبات فرضتها عليها الولايات المتحدة وعرقلت نشاطها في إنتاج الهواتف.

 

وتمنع العقوبات الأمريكية جوجل التابعة لمجموعة ألفابت من إمداد الطرز الجديدة من هواتف هواوي بالدعم الفني أو السماح لها بالدخول على خدمة جوجل للهواتف المحمولة التي تعتمد عليها أغلب التطبيقات على نظام التشغيل أندرويد.

 

وتابعت أوساط التكنولوجيا عن كثب تطوير نظام "هارموني" منذ بدأت الرئيس الأمريكي السابق إدارة دونالد ترامب حملة شرسة في العام 2018 لعرقلة طموحات هواوي التي تتهمها الولايات المتحدة بالتجسس.

 

ولم تنجح أي شركة حتى الآن في وضع حد للاحتكار الثنائي لأنظمة تشغيل الهواتف المحمولة، إذ انسحب كل من "بلاكبيري" و"وينذوز فون" التابع لشركة "مايكروسوفت" وبرنامج "فاير" من "أمازون" من أرض المعركة.

 

ودخلت هواوي، وهي المورد الأول عالميا لمعدات محطات الاتصالات ومعدات أخرى للشبكات، مجال الهواتف المحمولة في العام 2003 باستخدام نظام "أندرويد".

 

وأصبحت واحدة من أكبر ثلاث شركات لتصنيع الهواتف الذكية في العالم، مع سامسونج الكورية وأبل الأمريكية، مدعومة بالطلب الصيني والمبيعات في الأسواق الناشئة.

 

لكن العقوبات الأمريكية التي منعت الشركة من الحصول على المكونات الضرورية، جعلت قطاع الهواتف المحمولة في المجموعة الصينية يدخل في حالة عدم يقين.

 

وبحسب المحللين، فإن التحدي الأكبر الذي تواجهه هواوي حاليا هو التطبيقات وإقناع عدد كافٍ من المطورين بإعادة تكييف تطبيقاتهم ومحتوياتهم الأخرى للعمل وفق نظام "هارموني أو إس"، بهدف أن يستمر المستهلكون في شراء هواتف هواوي.

قد تقرأ أيضا