الارشيف / أهم الأخبار

للرجال.. احذروا تناول هذا الطعام في ليلة الدخلة.. ستندمون كثيراً في غرفة النوم!

شكرا لاهتمامكم بخبر عن للرجال.. احذروا تناول هذا الطعام في ليلة الدخلة.. ستندمون كثيراً في غرفة النوم! على موقع الخليج الان

عدن - ياسمين فواز - هكذا يبدأ العريس في التهام الحمام و الكوارع و كل هذه الأكلات الدسمة..على أمل أن تعطيه قوة صحية أكبر في هذه الليلة..و لكن المسكين لا يعلم أن تأثير هذه الوجبة الثقيلة عكس ما يتوقع تماماً !!!

والأكل والقدرة الزوجية من الشهوات الحسية الأساسية في الإنسان، لذا فإنه من قديم الأزل حاول الإنسان الربط بينهما من خلال البحث عن أكلات تعطيه المزيد من القوة.

الأخبار الأكثر مشاهدة الآن:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

و على مر السنوات ظل في الموروث الشعبي العربي بشكل عام دور خارق مزعوم لبعض الأطعمة على وجه الخصوص، و قد قسم الموروث الشعبي الأكلات التي ترفع من الكفاءة الزوجية إلى مجموعتين أساسيتين.

المجموعة الأولى:

الأكلات التي يتم اللجوء إليها في ليلة الدخلة لزيادة القدرة الزوجية و تشمل:

 الكوارع .

الحمام المحشي .

الجمبري و الاستاكوزا و الأكلات البحرية .

المجموعة الثانية:

الأكلات التي يتم اللجوء إليها في النمط الغذائي العام لزيادة القدرة، و قد تضمنت هذه المجموعة على وجه الخصوص:

الأعضاء التناسلية للحيوانات .

البيض و بطارخ الأسماك .

الكافيار .

المحار و الأكلات البحرية .

و قد ظلت هذه المعتقدات الشعبية لسنوات طويلة، لكن مع التقدم الدراسات العلمية في مجال التغذية بدأ يتضح المزيد عن العلاقة بين الأكل والقدرة.

شوربة الكوارع  أكلة مصرية صميمة خاصة في الطبقات الشعبية حيث تعتبر بديل أرخص في بعض الأحيان للحوم، لا أحد يعلم بالتحديد من أين بدأ الربط بين شوربة الكوارع و بين زيادة القدرة في ليلة الدخلة، لكن الواقع يشير إلى بضعة معلومات أساسية عن الكوارع من الناحية الغذائية.

 كل 100 جرام من الكوارع يحتوي حوالي 10% من احتياجات الجسم اليومية من الحديد .

و لكن تذكر أن هذه المعلومات تنطبق على 100 جرام فقط، و هي كمية لن تجدها بالتأكيد في عشاء العروسين، بل على الأقل يمكنك أن تبدأ بضرب هذه القيم في 10 لتحصل على نسبة الدهون و الكولسترول في كيلو من الكوارع، بعد كل هذه المعطيات يمكن القول إن الاعتقاد الشائع أن الكوارع تعزز القدرة للعريس في ليلة الدخلة هو مجرد أسطورة.

تخيل معي قارئي العزيز شخص يتناول هذه الكمية من الدهون و الطعام الدسم، فور وصول هذا الأكل للجهاز الهضمي سيبدأ الجهاز العصبي في استيعاب أن ورائه مهمة شاقة الليلة في هضم هذا الطعام الثقيل.

من هنا سيبدأ إرسال الإشارات العصبية لزيادة الإمداد الدموي لخلايا الجهاز الهضمي لإمدادها بالطاقة اللازمة للقيام بهضم الأكل الدسم .

ولأن الدورة الدموية في جسم الإنسان هي نظام مغلق، فإنه لكي تزداد الدورة الدموية للجهاز الهضمي لابد أن يتم ذلك على حساب أجزاء أخرى من الجسم .

و لكن ما الأجهزة التي سيضحي بها الجسم مؤقتاً و يقلل إمدادها الدموي؟

المخ: حسنًا بما أن المخ نظرياً هو المنظم لهذه العملية في الأساس فإنه من المستبعد أن يقوم بالتضحية بنفسه. الرئة: ليست فكرة جيدة أن نقلل الإمداد الدموي للعضو المسئول عن إمدادنا بالأكسجين، فلنقم بالبحث عن مكان آخر .

القلب: يا الهي !! هل بعد أن خدمتكم كل هذه السنوات دون راحة في ضخ الدم تريدون أن تقللوا إمدادي الدموي؟ ابحثوا عن حل آخر .

الجهاز التناسلي:  حسنًا، يبدو أن تقليل الإمداد الدموي لهذا الجهاز لبضعة ساعات لن يضر هكذا يفكر الجسم فقد تناول هذا الشخص وجبة ثقيلة و لابد أنه يفهم أننا سوف نزيد الإمداد الدموي للجهاز الهضمي على حساب أجهزة أخرى .

و هكذا . . تتسبب الوجبة الثقيلة في تقليل الإمداد الدموي مؤقتاً للجهاز التناسلي، إنها مشكلة كبيرة في هذه اللحظة؛ حيث إن الانتصاب في الأساس فكرته هو امتلاء جيوب وعائية في القضيب بالدم الذي يأتي من الدورة الدموية، و ذكرنا سابقا في مقال منفصل ان هناك 7 حقائق مؤثرة عن العضو الذكرى، من هنا يتضح أن وجبة كوارع دسمة في ليلة الدخلة قد تؤدي لنهاية درامية غير متوقعة !!

هل الاستاكوزا و الجمبري و الحمام ترفع الكفاءة؟

بعد أن تحدثنا عن الكوارع و قمنا بإزاحتها عن عرش الأكلات التي تزيد القدرة يظهر على السطح خيارات أخرى مثل الحمام المحشي، الجمبري، الاستاكوزا . . فماذا عنهم؟

حسناً ربما لا تحتوي هذه الأكلات نفس كمية الدهون الدسمة التي توجد في الكوارع، لكنها أيضاً عن تسبب ضغط على الجهاز الهضمي نتيجة عدة سلوكيات خاطئة تتمثل في:

- طريقة الطهي المعتمدة على كميات كبيرة من الزيوت أو السمن ترفع محتوى الدهون بشكل كبير للغاية .

- الكمية التي يتم وضعها للعروسين من أجل أكلها تكون كبيرة للغاية، و طريقة تقديمها تغري بتناول قدر كبير .

- استخدام هذه الأطعمة لليلة واحدة ليس له هذا التأثير الخارق على القدرات.

المصدر: ميديكال إنفو

قد تقرأ أيضا